نايك (NKE)

نبذة تاريخية عن الشركة

نايك هي أكبر منتج للملابس والأحذية الرياضية. يمكن تمييز العلامة التجارية لنايك على الفور، خاصة شعارها “Just Do It”. تأسست الشركة بولاية أوريغون عام 1964 باسم بلو ريبون سبورتس، تم تغيير الاسم لنايك في عام 1971. طرحت الشركة أسهمها للاكتتاب العام في ديسمبر/كانون الأول عام 1980. في عام 1984، تعاقد لاعب كرة السلة مايكل جوردان مع الشركة وأصدرت نايك أول نموذج من الأحذية “إير جوردان”. قام الدوري الأميركي للمحترفين بحظر الأحذية، وهو ما حفز شركة نايك على تحقيق النجاح. اليوم تنتج شركة نايك مجموعة واسعة من المنتجات، بما في ذلك أحذية للجري، التنس، الجولف، والتزلج وملابس الجري. كما وتمتلك نايك “Hurley International” و”Converse”، تدير متاجر البيع بالتجزئة “Niketown”، وترعى العديد من الرياضيين المعروفين والفرق الرياضية.

تداول Nike: ماذا يجب أن تعرف عنه

  • تقارير الأرباح السنوية والفصلية لشركة نايك تعطي فكرة عن أداء الشركة في المستقبل وكذلك تدل على الوقت المناسب للبيع والشراء.
  • التسويق، الإعلان، والرعايات تلعب دورا كبيرا في نجاح شركة نايك. تختار شركة نايك كبار الرياضيين لاستخدام منتجاتها وتسويق علامتها التجارية. الصفقة الصحيحة وفي الوقت المناسب يمكن أن تؤثر بشكل مباشر على الأسعار، لذلك يجب أن يبقى المتداول على اطلاع بأخبار الشركة.
  • الأحداث الرياضية العالمية مثل كأس العالم لكرة القدم والألعاب الأولمبية تعد فرصة جيدة لترويج العلامة التجارية الخاصة بشركة نايك ومنتجاتها. يجب أن يبحث المتداولون عن تحركات الأسعار خلال أي حدث رياضي عالمي رئيسي.
  • خطوط الإنتاج الجديدة والابتكارات لدى نايك تلعب دورا في تحريك مبيعات الشركة. إذا كان أداء منتج جديد أفضل من المتوقع فمن المرجح أن ترتفع الأسعار، بينما سيكون للمبيعات المخيبة للآمال تأثير معاكس.
  • كما ويؤثر أداء المنافسين لشركة نايك (مثل أديداس) على أسعار أسهم نايك. إذا ارتفعت مبيعات المنافسين أو انخفضت، فإن هذا قد يكون مؤشرا على تغير في الطلب على السلع الاستهلاكية.

يجب على كل من يريد تداول أسهم نايك البحث عن آخر تطورات واخبار الشركة وإجراء تحليل خاص به قبل التداول.

تداول نايك